سلوتس

تعتبر ألعاب ماكينات القمار أو ما يطلق عليها بالإنجليزية ألعاب سلوت أو السلوتس من أكثر ألعاب كازينو شهرة وانتشار لدى اللاعبين وذلك لأنها شيقة للغاية وسهلة لا تحتاج إلى استراتيجيات أو خطط، كما أنها من ألعاب الكازينو التي يمكن للاعب أن يربح منها الكثير.

اسم الكازينو

مكافأة ترحيبية

المميزات الرئيسية

انقر للعب

 

تاريخ سلوتس

في العام 1895 اخترع رجل من سان فرانسيسكو يدعى تشارلز فاي أول آلة سلوتس نموذجية، تدعى ليبرتي بيل (جرس الحرية)، والتي تكوّنت من ثلاثة بكرات وبعض الرموز. وشملت هذه الرموز: حدوة الحصان، الماس، الاسباتي، الكبة، وجرس الحرية، ومن هنا أتى اسم اللعبة. وإذا استطاع اللاعب أن يحصل على رموز جرس الحرية الثلاثة، سيحصل على أعلى ربح ممكن. لم يشك أحد في نجاح آلة الكازينو هذه حيث إنها خلقت صناعة مزدهرة في التصنيع الكثيف لآلات القمار. وكان نجاح ليبرتي بيل هائلاً، حاول بعدها الكثير من المصنّعين الآخرين الانضمام إلى هذا الركب.

وبعد عدة سنوات حصلت تطورات أكثر في اللعبة، إلى أن جاءت أول ماكينة قمار إلكترونية لتجد طريقها إلى السوق مع شاشتين. وخلقت آلات السلوتس هذه شكلاً جديداً من جوّ اللعب حيث إن العرض على الشاشة قد تغيّر، ومعه تغيّرت فرص الربح والجوائز.

لعب السلوتس

لعبة ماكينات القمار هي لعبة بسيطة جدا يلعبها معظم اللاعبين وخاصة المبتدئين منهم لبساطتها، فطريقة هذه اللعبة ممتعة ومسلية في آن واحد.

قواعد السلوتس:

فهذه اللعبة عبارة عن ماكينة تحتوي على صور موجودة على خط الدفع، وعلى هذه الصور أن تطابق الصور التي يختارها اللاعب، فعلى اللاعب أن يضع أولا المبلغ الذي يريد أن يراهن به، ويقوم من بعدها بتحريك ذراع الرافعة التي تقوم بتحريك البكرات الموجودة في اللعبة. وهذه البكرات تحتوي على صور وأرقام، فإذا تطابقت الصور التي تظهر على خط الدفع (البكرات) مع الصور التي يختارها اللاعب فسيكون هو الرابح. أما إذا كان هنالك اختلاف واحد أو أكثر بالصور أو بالأرقام فسيخسر، ويستطيع ان يعاود الكره مره أخرى الى ان يحالفه الحظ. تحتسب قيمة الارباح حسب نوع الصور التي تظهر على البكرات، فكل نوع من الصور له قيمة أرباح مختلفة عن باقي الصور.

نصائح للعب السلوتس:

على اللاعب أن يتدرب ألعاب ماكينات القمار المجانية قبل أن يلعب بأموال حقيقية، وذلك لكي يفهم ويتعلم جيدا مميزات هذه اللعبة. وقبل أن يبدأ باللعب عليه ان يحدد المبلغ الذي يريد ان يراهن عليه وأن يقسمه إلى حصص. كما يستحسن اختيار نوع الماكينات التقليدي بدلا من التقدمي أو التدريجي، فلعبة الماكينة التقليدية سهلة وتقلباتها قليله، واحتمال وفرصة الربح أعلى بكثير من النسخة التدريجية أو التقدمية، بالرغم من أن عوائد النسخة الأولى ثابتة وأقل مما هي عليه في اللعبة التدريجية أو التقدمية.

سلوتس اون لاين

ماكينات السلوتس اون لاين أو ما يسمى بفتحات الكازينو اون لاين تشبه إلى حد كبير ماكينات القمار الموجودة في الكازينوهات، ولكن الاختلاف الوحيد هو أن ألعاب ماكينات القمار اون لاين تحتوي على زر بمكان اليد الرافعة، وباقي الأشياء متشابهة كما كأنها حقيقية.

هناك تشكيلة كبيرة من أنواع الماكينات الموجودة، وقد يكون من الصعب أن نعرف من أين سنبدأ. فسواء كان اللاعب يسعى إلى جائزة كبرى تصاعدية كبيرة، ألعاب بطيئة ومستقرة بثلاث بكرات أو جولة مجانية مرحة مخصّصة لسلوتس الفيديو، كل هذه وأكثر سيكون متوفر.

السلوتس الكلاسيكي:

تُعرف أيضاً بآلات الفاكهة وهي آلات مع 3 بكرات، ويمكنك أن تلعبها كما أي آلة السلوتس أخرى. البعض منها فيه جولة مجانية، لكن بعضها الآخر هو فقط كما تراه مع مجرد 3 بكرات، وبعض التشكيلات الرابحة ودون تعقيدات.

السلوتس بالأبعاد الثلاثية:

هذه هي اللعبة الأحدث في عالم السلوتس عبر الإنترنت. هي بالأساس نوع من ألعاب ماكينات الفيديو لكن مع صوَر رائعة بتقنية الأبعاد الثلاثة التي تقفز من الشاشة. إن هذه الألعاب هي واقعية وفيها خدع بصرية وتقنية أصوات حديثة. كذلك تأتي هذه الألعاب مع ميزات مغرية خاصة بالميزانية والعلاوات.

سلوتس الفيديو:

والتي تُعرف أيضاً بالسلوتس ذي 5 بكرات هي أكثر نوع يمكن أن تجده عبر الإنترنت. لدى معظم ألعاب هذا النوع خمس بكرات وبين 1 و100 تشكيل ربح. إن أساسيات عملها هي ذاتها في كل الأنواع تقريباً، لكن يوجد تنوع مذهل للاختيار منه. تصوِّر هذه الألعاب شخصيات محبوبة من الأفلام، وأبطالاً خارقين مثل تيرمينايتور2 وللبعض منها قصته الخاصة مع مشاهد مذهلة يمكنها أن تكون مسلّية تماماً مثل إصابة جولة رابحة.

أنواع أخرى:

هناك ألعاب ماكينات القمار أخرى مشهورة على الأنترنيت منها: ‘ميغا سبين’، السلوتس التصاعدية، آلات الفاكهة، سلوتس فيغاس ونوع آخر مع 243 تشكيل رابح.

سلوتس

تعتبر ألعاب ماكينات القمار أو ما يطلق عليها بالإنجليزية ألعاب سلوت أو السلوتس من أكثر ألعاب كازينو شهرة وانتشار لدى اللاعبين وذلك لأنها شيقة للغاية وسهلة لا تحتاج إلى استراتيجيات أو خطط، كما أنها من ألعاب الكازينو التي يمكن للاعب أن يربح منها الكثير.

اسم الكازينو

مكافأة ترحيبية

المميزات الرئيسية

انقر للعب

 

تاريخ سلوتس

في العام 1895 اخترع رجل من سان فرانسيسكو يدعى تشارلز فاي أول آلة سلوتس نموذجية، تدعى ليبرتي بيل (جرس الحرية)، والتي تكوّنت من ثلاثة بكرات وبعض الرموز. وشملت هذه الرموز: حدوة الحصان، الماس، الاسباتي، الكبة، وجرس الحرية، ومن هنا أتى اسم اللعبة. وإذا استطاع اللاعب أن يحصل على رموز جرس الحرية الثلاثة، سيحصل على أعلى ربح ممكن. لم يشك أحد في نجاح آلة الكازينو هذه حيث إنها خلقت صناعة مزدهرة في التصنيع الكثيف لآلات القمار. وكان نجاح ليبرتي بيل هائلاً، حاول بعدها الكثير من المصنّعين الآخرين الانضمام إلى هذا الركب.

وبعد عدة سنوات حصلت تطورات أكثر في اللعبة، إلى أن جاءت أول ماكينة قمار إلكترونية لتجد طريقها إلى السوق مع شاشتين. وخلقت آلات السلوتس هذه شكلاً جديداً من جوّ اللعب حيث إن العرض على الشاشة قد تغيّر، ومعه تغيّرت فرص الربح والجوائز.

لعب السلوتس

لعبة ماكينات القمار هي لعبة بسيطة جدا يلعبها معظم اللاعبين وخاصة المبتدئين منهم لبساطتها، فطريقة هذه اللعبة ممتعة ومسلية في آن واحد.

قواعد السلوتس:

فهذه اللعبة عبارة عن ماكينة تحتوي على صور موجودة على خط الدفع، وعلى هذه الصور أن تطابق الصور التي يختارها اللاعب، فعلى اللاعب أن يضع أولا المبلغ الذي يريد أن يراهن به، ويقوم من بعدها بتحريك ذراع الرافعة التي تقوم بتحريك البكرات الموجودة في اللعبة. وهذه البكرات تحتوي على صور وأرقام، فإذا تطابقت الصور التي تظهر على خط الدفع (البكرات) مع الصور التي يختارها اللاعب فسيكون هو الرابح. أما إذا كان هنالك اختلاف واحد أو أكثر بالصور أو بالأرقام فسيخسر، ويستطيع ان يعاود الكره مره أخرى الى ان يحالفه الحظ. تحتسب قيمة الارباح حسب نوع الصور التي تظهر على البكرات، فكل نوع من الصور له قيمة أرباح مختلفة عن باقي الصور.

نصائح للعب السلوتس:

على اللاعب أن يتدرب ألعاب ماكينات القمار المجانية قبل أن يلعب بأموال حقيقية، وذلك لكي يفهم ويتعلم جيدا مميزات هذه اللعبة. وقبل أن يبدأ باللعب عليه ان يحدد المبلغ الذي يريد ان يراهن عليه وأن يقسمه إلى حصص. كما يستحسن اختيار نوع الماكينات التقليدي بدلا من التقدمي أو التدريجي، فلعبة الماكينة التقليدية سهلة وتقلباتها قليله، واحتمال وفرصة الربح أعلى بكثير من النسخة التدريجية أو التقدمية، بالرغم من أن عوائد النسخة الأولى ثابتة وأقل مما هي عليه في اللعبة التدريجية أو التقدمية.

سلوتس اون لاين

ماكينات السلوتس اون لاين أو ما يسمى بفتحات الكازينو اون لاين تشبه إلى حد كبير ماكينات القمار الموجودة في الكازينوهات، ولكن الاختلاف الوحيد هو أن ألعاب ماكينات القمار اون لاين تحتوي على زر بمكان اليد الرافعة، وباقي الأشياء متشابهة كما كأنها حقيقية.

هناك تشكيلة كبيرة من أنواع الماكينات الموجودة، وقد يكون من الصعب أن نعرف من أين سنبدأ. فسواء كان اللاعب يسعى إلى جائزة كبرى تصاعدية كبيرة، ألعاب بطيئة ومستقرة بثلاث بكرات أو جولة مجانية مرحة مخصّصة لسلوتس الفيديو، كل هذه وأكثر سيكون متوفر.

السلوتس الكلاسيكي:

تُعرف أيضاً بآلات الفاكهة وهي آلات مع 3 بكرات، ويمكنك أن تلعبها كما أي آلة السلوتس أخرى. البعض منها فيه جولة مجانية، لكن بعضها الآخر هو فقط كما تراه مع مجرد 3 بكرات، وبعض التشكيلات الرابحة ودون تعقيدات.

السلوتس بالأبعاد الثلاثية:

هذه هي اللعبة الأحدث في عالم السلوتس عبر الإنترنت. هي بالأساس نوع من ألعاب ماكينات الفيديو لكن مع صوَر رائعة بتقنية الأبعاد الثلاثة التي تقفز من الشاشة. إن هذه الألعاب هي واقعية وفيها خدع بصرية وتقنية أصوات حديثة. كذلك تأتي هذه الألعاب مع ميزات مغرية خاصة بالميزانية والعلاوات.

سلوتس الفيديو:

والتي تُعرف أيضاً بالسلوتس ذي 5 بكرات هي أكثر نوع يمكن أن تجده عبر الإنترنت. لدى معظم ألعاب هذا النوع خمس بكرات وبين 1 و100 تشكيل ربح. إن أساسيات عملها هي ذاتها في كل الأنواع تقريباً، لكن يوجد تنوع مذهل للاختيار منه. تصوِّر هذه الألعاب شخصيات محبوبة من الأفلام، وأبطالاً خارقين مثل تيرمينايتور2 وللبعض منها قصته الخاصة مع مشاهد مذهلة يمكنها أن تكون مسلّية تماماً مثل إصابة جولة رابحة.

أنواع أخرى:

هناك ألعاب ماكينات القمار أخرى مشهورة على الأنترنيت منها: ‘ميغا سبين’، السلوتس التصاعدية، آلات الفاكهة، سلوتس فيغاس ونوع آخر مع 243 تشكيل رابح.